تحذير! حملة اصطياد إلكتروني تستغل موضوع فيروس كورونا وتدّعي أنّها من منظمة الصحّة العالميّة

تحذير! يرجى عدم الضغط على أي رابطٍ يصلكم عن طريق البريد الالكتروني، أو أي طرقٍ اخرى، يدّعي أنّه منظمة الصحّة العالميّة WHO ويطلب منكم الضغط على رابطٍ مزيّفٍ ثم إدخال بياناتكم.

حذرت منظمة الصحّة العالميّة – في تقرير لها – من حملة اصطيادٍ إلكتروني تستغل موضوع فيروس كورونا وتهدف لسرقة بيانات الضحايا ونشر برمجياتٍ خبيثةٍ بينهم.

تتم حملة الاصطياد هذه عند ارسال عددٍ من رسائل البريد الإلكتروني التي تحتوي على رابطٍ خبيث، عند النقر عليه يتم فتح موقعٍ مزيّفٍ يشبه موقع منظمة الصحّة العالميّة، ثم يطلب من الضحيّة ادخال البريد الالكتروني وكلمة السرّ، وهكذا يتم سرقة البيانات الحسّاسة.

كيف نحمي أنفسنا من حملات الاصطياد هذه؟

  • يرجى التأكد من هويّة المرسل، على سبيل المثال، البريد الإلكتروني الخاص بمنظمة الصحّة العالميّة ينتهي بـ who.int@
  • من الممكن أن يستخدم المهاجمون طريقةً تجعل الضحايا يظنّون أنّهم على موقع منظمة الصحّة، ولكن مع عرض نافذةٍ زائفةٍ تطلب من الضحيّة إدخال معلومات تسجيل الدخول
  • يمكنكم فحص الروابط، المثيرة للشك، عن طريق موقع فايروس توتال virustotal
  • الرجاء توخّي الحيطة والحذر عند إدخال أي بياناتٍ شخصيّةٍ أو معلومات تسجيل الدخول، فلا يتم طلب أي من ذلك عند الدخول إلى موقعٍ يوفّر معلوماتٍ عامّةٍ
  • يستغل المهاجمون المواضيع الساخنة – مثل فيروس كورونا – للقيام بهجماتهم فيرجى التروّي إذا ما تم زيارة أي موقعٍ مشكوكٌ به وعدم إدخال أي بياناتٍ على الفور، بل معاينة الرّوابط والملفّات وفحصها والإبلاغ عنها ان اضطر الامر

اذا وصلتكم إحدى هذه الرسائل، وقمتم بفتحها أو إدخال أي بيانات. يمكنكم طلب المساعدة من سلامتك عن طريق البريد الالكتروني [email protected] ،أمّا ان وصلتكم الرسالة وقمتم بالابلاغ عنها وتجاهلها فليس هناك داعٍ للقلق.

يمكنكم أيضاً الاطّلاع على هذه المقالة من سلامتك ويكي لمراجعة جميع التفاصيل الخاصّة باصطياد كلمات السرّ Passwords Phishing.

 

المصدر

هل كانت هذه المقالة مفيدة؟

Skip to content